قوات الحزام الأمني بعدن: لن نتهاون مع عناصر قوى الشر وسنصل إلى جحورهم قريباً

اصدرت قوات حزام عدن بيانا استنكرت فيه اعمال الاغتيالات التي شهدتها عدن خلال 48 الساعة الماضية، وتوعدت بمواصلة الجهود لكشف الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم الرادع.

وجاء في البيان:

لقد تابعنا في قيادة قوات الحزام الأمني في العاصمة عدن, مجريات الأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة عدن خلال اليومين الأخيرة من عمليات اغتيال لأبطال قوات الحزام الأمني وقيادات أمنية نفذتها عناصر قوى الشر .

إن قوات الحزام الأمني وكافة الأجهزة الأمنية قدمت عشرات الشهداء ومئات الجرحى في سبيل تطهير مدينة عدن من العناصر الإرهابية, ولن تسمح بعودتها مجددا , حيث سنقوم بملاحقة العناصر الإرهابية والخارجين عن النظام والقانون وكل من يمولهم لتنفيذ جرائمهم في حق الأبرياء.

إن العناصر المارقة الخارجة عن أصول الإسلام وسماحته والتي استهدفت يوم امس القائد “محمد صالح محسن” تعلم جيدا أن أيادينا ستصل اليها قريبا, بعون الله, ولن تفلت من العقاب الذي تستحقه باستحلالها دماء الأبرياء التي لن تذهب هدرا .

وإننا إذ نؤكد لهذه العناصى أننا لن نقف مكتوفي الأيدي تجاه جرائمهم وأعمالهم الدنيئة , ولن نتهاون أو نضحي بدماء شهدائنا, وقريبا إن شاء الله ستأخذ العدالة مجراها بعد ان نصل إلى جحوركم في عدن.

صادر القسم الاعلامي بدائرة التوجيه المعنوي لالوية الدعم والاسناد الحزام الامني
8 ديسمبر 2019

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق