مقترح أممي لوقف إطلاق النار بشكل عاجل في اليمن

عدن24-متابعات

يجري المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن جريفيث لقاءات مكثفة مع الأطراف اليمنية والإقليمية بشأن التوصل بشكل عاجل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار ضمن مقترح «الإعلان المشترك» الذي جرى طرحه مؤخراً من أجل إحلال السلام وإنهاء الحرب.

وأشارت مصادر يمنية لـ «الاتحاد» أن المبعوث الأممي عقد لقاءات معلنة وغير معلنة مع قيادة الحكومة اليمنية وميليشيات الحوثي الإرهابية، تمهيداً لإعلان عاجل لوقف إطلاق النار والتصعيد العسكري الذي تشهد بعض المحافظات اليمنية خصوصاً محافظة مأرب، موضحةً أن المبعوث الأممي طرح على الرئاسة اليمنية والحوثيين تنفيذ أولى بنود مبادرة «الإعلان المشترك» بشكل استثنائي كخطوة أولى من أجل تقريب وجهات النظر ومبادرة حسن نية من أجل الانتقال لباقي المقترحات التي تضمنتها المبادرة الأممية.

وأضافت المصادر أن الحكومة اليمنية أبلغت المبعوث الأممي تأكيدها على جنوحها للسلام وسعيها المتواصل لإيقاف حمام الدماء الذي يسيل في ظل استمرار الميليشيات الحوثية في حربها العبثية وتنصلها عن الاتفاقات السابقة، مشيرةً إلى أن الشرعية جددت ضرورة إيقاف نار شامل في جميع الجبهات بعيداً عن استغلال اتفاق الحديدة لتصعيد القتال في مأرب ومحافظات أخرى.

وأوضحت المصادر لـ «الاتحاد» أن هناك تواصلاً مع ممثلين عن الميليشيات الحوثية من أجل تحديد موقفهم من المقترح العاجل الذي تقدم به المبعوث الأممي بشأن إيقاف التصعيد العسكري والتمهيد لخطوات قادمة تهيئ وتمهد لتطبيق باقي مبادرة «الإعلان المشترك» الرامية إلى الوصول لسلام دائم وشامل.

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق