التحالف يحبط عمليتين لنقل أسلحة إيرانية للحوثيين

عدن24 | العربية

أعلنت القوات المشتركه لتحالف دعم الشرعية في اليمن، الاثنين، عن عمليتين نوعيتين ضبطت من خلالها كميات كبيرة من الأسلحة الإيرانية التي كانت في طريقها للميليشيا الحوثية في اليمن.

وقال بيان للتحالف إن العملية الأولى كانت بتاريخ 17 إبريل 2020 وأحبطت قوات التحالف البحرية محاولة تهريب شحنة من الأسلحة الإيرانية على متن “دهو” قبالة سواحل محافظة المهرة شرق اليمن كانت في طريقها إلى الميليشيات الحوثية.

وفي العملية الثانية -وفق بيان التحالف- التي كانت بتاريخ 24 يونيو 2020، تمكّنت القوات البحرية التابعة للتحالف من إحباط تهريب شحنة أسلحة إيرانية قبالة السواحل اليمنية كانت في طريقها إلى الميليشيا الحوثية.

وأظهرت الصور التي نشرها التحالف كميات الأسلحة الكبيرة والمتنوعة كالمناظير الليلية والنهارية والمضادات الحرارية، والأجهزة الخاصة بتوجيه الطائرات بدون طيار “درون”، وقطع كهربائية للتفجير عن بعد، والعشرات من القناصات، والمعدلات والأسلحة المتوسطة.

واستعرض أمس الاثنين وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير مع المبعوث الأميركي الخاص لإيران براين هوك قبيل عقد مؤتمرهما صورًا لشحنات الأسلحة الإيرانية وعددًا من قطع الصواريخ والطائرات بدون طيار التي تطلقها الميليشيا الحوثية باتجاه المدنيين والأعيان المدنية في المنطقة.

وأكد الجبير وهوك في المؤتمر الصحفي المشترك على ضرورة تمديد مجلس الأمن الدولي لحظر الأسلحة على إيران، مشيرين إلى أن رفع التمديد سيجعل إيران أكثر شراسة في دعم الإرهاب والمنظمات الإرهابية في العالم.

وأشاد مراقبون بدور قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن وجهودها في حماية أمن الملاحة في البحر الأحمر وبحر العرب من خطر التهديدات الإيرانية، وانتهاكها للقانون الدولي بتهريب الأسلحة إلى الميليشيا الحوثية في اليمن.

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق