الرئيس الزُبيدي يُعزّي في وفاة الشيخ أنور الصبيحي

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، برقية عزاءٍ ومواساة في وفاة الشيخ أنور سليم الصبيحي، أمام وخطيب الجامع الكبير بمدينة جعار بمحافظة أبين، الذي وافاه الأجل صباح اليوم الخميس إثر مرض مفاجئ ألم به.
وعبّر الرئيس الزُبيدي في برقيته عن عميق ألمه وخالص تعازيه لأسرة وذوي الشيخ أنور الصبيحي، ومشاطرته لهم أحزانهم بهذا المصاب الجلل، سائلاً المولى العظيم ألا يريهم مكروهاً بعده.
وعدد الرئيس القائد في البرقية الأدوار النضالية للفقيد الشيخ أنور الصبيحي في مسيرة الثورة الجنوبية التحررية وإصداعه بقول الحق في وجه آلة القمع اليمنية خلال مرحلة النضال السلمي، مؤكدا أن الجنوب قد خسر برحيله شيخا مقداماً صنديداً لا يهاب أو يخاف في الله لومة لائم.
وابتهل الرئيس القائد في ختام برقيته إلى الله تعالى بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته، وأن يسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان.
 إنّا لله وإنّا إليه راجعون

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق