الفريق الاقتصادي بالانتقالي يناقش مع قيادة الغرفة التجارية وهيئة الأدوية وضع المخزون الاحتياطي من الغذاء والدواء

عقد الفريق الاقتصادي التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأربعاء، اجتماعاً موسعاً مع الغرفة التجارية والصناعية بالعاصمة عدن، والهيئة العليا للأدوية، برئاسة الدكتور عبدالسلام حميد، مستشار رئيس المجلس الانتقالي للشؤون الاقتصادية.
وفي مستهل الاجتماع، شكر الدكتور عبدالسلام حميد، قيادة الغرفة التجارية بالعاصمة عدن، ممثلة برئيسها الأستاذ أبوبكر باعبيد، والهيئة العلية للأدوية ممثلة بمديرها التنفيذي الدكتور عبدالقادر الباكري، وتلبيتهم الدعوة لحضور هذا الاجتماع للوقوف أمام الأوضاع التحديات التي تواجه البلد في ظل المتغيرات الاقتصادية العالمية التي خلّفها انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأكد حميد على أهمية توفير مخزون احتياطي كافٍ من الدواء والغذاء، خاصة الاحتياجات الأساسية كالقمح، والأرز، والسكر، وحليب الأطفال لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر، مشدداً على ضرورة  الجلوس مع التجّار والمستوردين الأساسيين، والتنسيق معهم لإبقاء حصة من مخزونهم في عدن والجنوب، لتوفير احتياجات المجتمع من السلع الأساسية.
وبدوره أكد الدكتور عبدالعزيز الدالي، مستشار رئيس المجلس الانتقالي للشؤون الخارجية، على أهمية توفير مخزون احتياطي من  الغذاء والدواء  لتأمين احتياجات المواطنين من السلع الضرورية.
ولفت الدالي إلى ضرورة تدارس ومعرفة حجم المخزون من الغذاء و الدواء في ظل امتناع كثير من الدول عن تصدير السلع بسبب ظرورف الجائحة الوبائية المتمثلة بفيروس كورونا .
من جانبه، ثمن الأستاذ أبوكر باعبيد، رئيس الغرفة التجارية بالعاصمة الجهود الكبيرة الذي يبذلها  الفريق الاقتصادي في المجلس الانتقالي في ظل هذه الجائحة التي تضرب العالم .
وأكد باعبيد على أن الوضع الحالي في عدن والجنوب يحتاج لتكاتف الجميع بعيدا عن المناكفات السياسية، منوّها بأهمية وضع خطة عمل شاملة للتصدي للجائحة، وضمان توفير  مخزون غذائي و دوائي في حالة انتشارها لاسمح الله.
وفي المقابل، طمأن الدكتور عبدالقادر الباكري المدير العام التنفيذي للهيئة العلي للأدوية، المواطنين بأن هناك مخزونٍ كافٍ من الأدوية الأساسية تكفي لسنة قادمة، داعياً الجميع لعدم الهلع من مخاوف انعدامه.
واختتم اللقاء بالتأكيد على أهمية عقد لقاء مع التجار وحثّهم على استيراد الدواء والغذاء، والاتفاق مع المعنيين منهم لتحديد حصة عدن من المخزون الغذائي والدوائي .
كما أكد الاجتماع أيضاً على أهمية التنسيق مع الجهات المعنية لتأجيل الكُلف المتعلقة بالجمارك والضرائب على التجّار و جدولتها لتيسير استيراد السلع في هذه الظروف الاستثنائية.

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق