تجسيدا للمقولة الشهيرة “اعطني خبزا ومسرحا، اعطيك شعبا مثقفا”

بقلم: ممدوح ثابت

اعلنت اللجنه التحضيريه للمهرجان الوطني للمسرح عن تنضيمها للمهرجان الوطني في دورته الثانيه بمدينه المكلا محافظه حضرموت للفتره من ١٥-حتئ٢٢مارس القادم٢٠٢٠م بالتعاون بين الهيئه العربيه للمسرح ووزاره الثقافه.
وتشارك فيه سبع فرق مسرحيه من مختلف محافظات الجمهوريه.
وتامل اللجنه التحضيريه للمهرجان ان يمثل هذا الحدث تضاهره ثقافيه فنيه وان يكرس كمهرجان سنوي للمسرح يسهم في تعزيز النشاط الثقافي والوطني.

ولأهمية المسرح في رسم ثقافة الشعوب كان لنا لقاء مع المخرج والممثل المسرحي النجم أحمد اليافعي، وسألناه: ماذا يعني لك المهرجان الوطني للمسرح؟

قال: المهرجان الوطني للمسرح – المكلا في دورته الثانية خطوة إيجابية نحو عودة المسرح لسابق عهده
إن الفنانين بشكل عام والمسرحيين بشكل خاص متعطشين لمثل هكذا من مهرجانات، من أجل إعادة إحياء روح المسرح والثقافة والمشاركات المسرحية الداخلية تسمح لنا من تبادل الخبرات والاحتكاك بزملاء واصدقاء من محافظات أخرى في جو من المنافسة الشريفة،

ماهي مشاركتك في هذا المهرجان؟
ساشارك لفرقه المسرح الوطني “عدن” مخرجا لمسرحيه “إعدام عند الفجر، للكاتب أ.مختار مقطري وبطوله اكرم مختار مقطري و أ.مطلوب غرامه واحمد سليم واتمنئ ان ينال المهرجان اعجاب الجمهور، ويحقق النجاح وخصوصا انه في المكلا ونحن متشوقين لزيارة المكلا وناسها الطيبين.
وحتم حديثه إلينا: اتمنى لكل المشاركين التوفيق والنجاح والفائز الحقيقي بهذا المهرجان هو الجمهور المتعطش للمسرح..

 

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق