“حرب اليمن والقضية الجنوبية” ندوة سياسية في كندا

نظم مركز دراسات السياسات الدولية في كلية العلوم الاجتماعية في جامعة أوتاوا الكندية، مساء أمس الثلاثاء، وبالتنسيق مع مكتب الإدارة العامة للشؤون الخارجية للمجلس في كندا، ندوة سياسية حول حرب اليمن والقضية الجنوبية.
وفي مستهل الندوة، ألقى الأستاذ عبدالكريم أحمد سعيد، رئيس مكتب الإدارة العامة للشؤون الخارجية للمجلس الانتقالي في كندا كلمة شرح فيها القضية الجنوبية وعرَّفَ بها وبالمجلس الانتقالي الجنوبي.
وأكد سعيد على أنه لا يمكن أن يكون هناك سلام في اليمن والمنطقة من دون حل القضية الجنوبية وحق شعب الجنوب في تقرير مصيره، مشددا على أهمية مشاركة المجلس الانتقالي في التسوية السياسية القادمة لحل أزمة اليمن.
وعرّج سعيد إلى دور المجلس الانتقالي الجنوبي ومقاومته البطلة في محاربة الإرهاب والتطرف إلى جانب دول التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.
وشارك في الندوة التي أدارها توماس چونو، الأستاذ المساعد للعلاقات الدولية في جامعة أوتاوا والمهتم بالشأن اليمني والجنوبي، إلى جانب الأستاذ عبدالكريم أحمد سعيد كل من رشا جرهوم، مديرة مبادرة مسار السلام، وفاطمة أبو الأسرار الباحثة في معهد الشرق الأوسط، وكمال الصليلي أستاذ الإعلام في جامعة رايرسون الكندية.
حضر الندوة جمع من الإعلاميين وأساتذة الجامعات وطلاب العلوم السياسية والناشطين السياسيين، بصورة ملفتة للنظر، حيث تعد هذه الندوة الأولى حول القضية الجنوبية التي تقيمها جامعة أوتاوا في كندا.

مقالات ذات صلة

العربيةEnglishFrançaisEspañol
إغلاق